تعرف علي ما هي اهم اسباب قصر القامة

ما هي اسباب قصر القامة

قد يكون قصر القامة والتقزم وتوقف النمو علامات على النمو الطبيعي أو قد يشير إلى وجود مشكلة أو اضطراب معين.

ما هي اسباب قصر القامة الطبيعي

في معظم الحالات، لا يكون فشل النمو ناتجًا عن حالة طبية معينة ويعتبر طبيعيًا إذا كان الطفل يتمتع بصحة جيدة وينمو في النهاية بمعدل طبيعي. في معظم الحالات، يكون السبب الكامن وراء فشل النمو غير معروف أو قد يكون ناتجًا عن نمو أقل من المعدل الطبيعي.

هناك نوعان من حالات تأخر البلوغ في التاريخ العائلي، بما في ذلك هذه الحالات الشائعة، وهي اختلافات في نمط النمو البديل الطبيعي للطفل ولا تشير إلى وجود اضطراب في النمو أو مشكلة صحية.

ما هي اسباب قصر القامة الوراثي

في الأطفال قصار القامة وراثياً، يكون أحد الوالدين أو كلاهما قصير القامة، وتنمو العظام بشكل طبيعي مع تقدم العمر ويصل هؤلاء الأطفال إلى سن البلوغ في وقت طبيعي، ويكتمل نموهم ويصلون إلى طول يتناسب مع طول والديهم. قد يطلب الأخصائيون إجراء بعض الفحوصات المخبرية (بعضها لا علاقة له بالأخصائي) وفي معظم الحالات تكون النتائج طبيعية عند إجراء الفحوصات اللازمة.

ما هي اسباب قصر القامة من سوء التغذية

يمكن أن ينتج سوء التغذية عن نقص الغذاء أو عن بعض الأمراض الجهازية التي تتأثر فيها قدرة الجسم على الوصول إلى الغذاء أو ضعف القدرة على زيادة احتياجات الطاقة أو هضم الطعام. بالإضافة إلى ذلك، يقوم بعض الأشخاص بتقييد نظامهم الغذائي بسبب الخوف من السمنة.

نظرًا لأن سوء التغذية هو السبب الأكثر شيوعًا لاضطرابات النمو في جميع أنحاء العالم، يوصى باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن للوقاية والعلاج. تشمل أعراض سوء التغذية انخفاض وزن الجسم وقصر القامة.

الأمراض المزمنة لقصر القامة

يمكن أن تؤثر الأمراض المزمنة المرتبطة بالغدة النخامية على النمو. على سبيل المثال، يمكن أن يؤثر العلاج الإشعاعي لأورام الدماغ على الغدة النخامية لدى الأطفال، مما يؤدي إلى انخفاض النمو، كما يمكن أن يؤثر مرض التهاب الأمعاء والداء البطني وحساسية القمح.

بطء النمو بسبب سوء التغذية أو أمراض مزمنة أخرى (مثل أمراض القلب أو الكلى أو الجهاز المناعي أو اضطرابات الغدد الصماء الأخرى). قد يكون بسبب بطء النمو.

قد يعجبك أيضا